Barq News

عاهل البحرين يأمر بمراعاة الحالات الإنسانية للأسر المشتركة البحرينية القطرية


وأشار بيان لوكالة الأنباء البحرينية إلى أنه "إلحاقا ببيان قطع العلاقات الديبلوماسية مع دولة قطر، والإجراءات المتخذة تجاهها نتيجة لتماديها في التصرفات العدائية ضد مملكة البحرين، فقد صدر أمر ملكي سامي عن الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل مملكة البحرين، بمراعاة الحالات الإنسانية للأسر المشتركة البحرينية ـ القطرية". وأن "الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الإمارات وجه بمراعاة الحالات الإنسانية للأسر المشتركة الإماراتية والقطرية، تقديراً منه للشعب القطري الشقيق، وتنفيذاً للتوجيهات، خصصت وزارة الداخلية الهاتف رقم (9718002626+) لاتخاذ الإجراءات المناسبة.

بمراعاة الحالات الإنسانية للأسر المشتركة البحرينية القطرية وذلك تقديرًا للشعب القطري الشقيق، والذي يمثل امتدادًا طبيعيًا وأصيلًا لإخوانه في مملكة البحرين".

دول الخليج تراجع قرارات مقاطعة قطر صحيفة الحوار نقلا عن الحدث نيوز ننشر لكم دول الخليج تراجع قرارات مقاطعة قطر، دول الخليج تراجع قرارات مقاطعة قطر ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة الحوار ونبدء مع الخبر الابرز، دول الخليج تراجع قرارات مقاطعة قطر.

وذكرت "واس" أن ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان، تلقى اتصالاً اليوم من وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون.

عقب صدور قرار مقاطعة الدوحة حاولت الحكومة القطرية تعبئة مواطنيها بأن مقاطعة السعودية ودول خليجية وعربية لها، ما هو إلا جور، وحاولوا تسويق أن الرياض لا تأبه بالشعب القطري، إلا ان توجيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز الأخير والمتضمن مراعاة الأسر السعودية القطرية الشقيقة، وتقديم الرعاية لها فند كل ادعاءات الإعلام القطري الكاذب في نقل المقاطعة السياسية إلى الاجتماعية، حيث أكد توجيه ملك الحزم والعزم ان الشعب القطري في قلب سلمان.

ورأت أن ما نتج عن الحصار والحظر من انتهاكات مأساوية طالت حقوق المواطنين الخليجيين (قطريين وغير قطريين) بالإضافة إلى حقوق الوافدين المقيمين على أرض دولة قطر، إنما يتعدى أكثر بكثير هذا الإجراء الأخير.

صحيفة الوسط - اتخذت كلًا من السعودية والإمارات والبحرين، صباح الأن، إجراءات إنسانية جديدة في ملف الأسر المشتركة، على خلفية إِجْتِياز الدول الثلاث العلاقات الدبلوماسية والسياسية مع الدوحة بسبب دعمها الإرهاب، والتنسيق مع إيران لضرب استقرار وأمن المنطقة. واعتبرت أن تلك الإجراءات "تتلاعب بحياة الآلاف (.) وتتسبب في تقسيم الأسر وتدمير سبل معيشة شعوب وتعليمها". وقد تابعت ذلك الموقف لاحقا كل من البحرين والإمارات. ونقلت وكالة فارس عن منصور بوريان قوله "سنرسل 90 طنا من اللحوم في الأسبوع المقبل".

مقالات ذات صلة