ريشة فنانين عرب و مسلمين ترسم الأمل خلف الجدار العنصري العازل في لبنان

249

على الحدود اللبنانية الفلسطينية في لبنان أحيوا فنانين من سوريا، مصر، الجزائر، فلسطين،لبنان و إيران يوم القدس العالمي لهذا العام على طريقتهم الخاصة خلف الجدار العنصري العازل بجدارية تحكي عن التحرير القريب لفلسطين المحتلة من جحافل العدو الصهيوني بأيقونات و رموز تتحدث عن المقاومة ضد العدو الصهيوني.

جدارية “و فتح قريب” استلهمت جملتها من القرآن الكريم و تم تصميم ها بشكل مشترك بين الفنانين ال٦ بإشراف الفنان القدير مسعود نجابتي الذي هو متخصص في مجال التصميم الفني المقاوم.

الجدارية التي تحمل في قلبها الحرية و النضال و التحرير القريب لفلسطين لأول مرة ترسم خلف الجدار العنصري العازل بحضور فنانين اتحدوا و وحدوا موقفهم تجاه فلسطين من دول إسلامية و عربية متعددة و هذا يبث الأمل و يرسل رسالة لكل أحرار العالم أن فلسطين و القضية الفلسطينية و مقارعة العدو الصهيوني هي البوصلة دائماً رقم كل ما يروج لمحوها.

جدارية “و نصر قريب” تم رسمها خلف الجدار العازل على الحدود اللبنانية الفلسطينية بحضور فنانين من مصر و الجزائر و لبنان و سوريا و فلسطين و إيران في يوم القدس العالمي في شهر رمضان المبارك لعام ١٤٤٤ على مدى يومين.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

آخر الأخبار